تنعي رابطة اعلاميي وكتاب دارفور بالمهجر بمزيد من الحزن والاسي الأستاذ المناضل علي محمود حسنين نائب رئيس حزب الاتحادي الديمقراطي الأصل، رئيس الجبهة الوطنية العريضة والذي وافته المنية أمس الجمعة الموافق 24 مايو 2019، إثر علة لم تمهله طويلأ في العاصمة الخرطوم التي وصلها بعد 10 سنوات في منفاه الاختياري في العاصمة البريطانية لندن، سائلين الله ان يتغمده برحمته الواسعة وان يدخله الجنة مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقأ. وقد عرف الفقيد الراحل بوقوفه الصلب مع قضايا دارفور في طلب العدالة ومحاكمة مرتكبي الإبادة في الإقليم، كما عرف بنضاله القوي وصلابته ومناداته برحيل نظام المؤتمر الوطني وبعدم الحوار مع حكومة عمر البشير البائدة. والرابطة اذ تنعيه فإنها تنعي فيه كرمه وتواضعه وطيب معشره ونضاله ووقوفه الدائم مع الشباب وهو الشيخ الكبير في السن في مظاهراتهم ضد حكم الدكتاتور المخلوع، ودعواته في محاكمة رموز وأركان نظام البشير.

محمدين محمد اسحق رئيس مجلس أمناء، رئيس رابطة اعلاميي وكتاب دارفور بالمهجر
الجمعة 24 مايو 2019

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.